عرض مشاركة واحدة
قديم 06-18-2010, 12:43 PM   رقم المشاركة : [ 10 ]
 
عضويتي: 33311
تاريخ انضمامي: Jan 2010
مكاني: مصر
مشاركاتي: 1,737
الجنس: ذكر
الإعجابات المتلقاه: 7
الإعجابات المضافة: 21
نقاطي: 5
ملك ملكنى is an unknown quantity at this point








رحلة قوارب النجاة وسط المياه الجليدية

اما داخل هذه القوارب فكانت الدهشة تملا النفوس الجميع

الذين راحوا يتاملون في ذهول سفينتهم العملاقة التى لا تقهر وهى تغوص في المياه

بهيكلها الضخم وانوارها الزاهي وسط نغمات الموسيقى المنعبثة منها والتى راحت

تدوي نغماتها عبر المياه

ولكن سرعان ما تبدلت نغمات الموسيقى بنغمات اخرى حزينة والى ان توقفت تماما

بعد ان غاص طرف السفينة باكمله تحت الماءوصعد الطرف الآخر إلى السماء حتى كاد

يلامس النجوم بارتفاعه الشاهق الذي انبعثت منة انوار السفينة الزاهية لتضيء الليل

من حوله ودوى في الفضاء صوت الزئير المروع والسفينة تشق طريقها الى القاع ولم

تمض الا لحظات حتى اختفت السفينة تماما تحت سطح المياه لتختفي معها اسطورة

المارد الذي لايقهر

ففي الساعة الثانية والثلث بعد منتصف ليلة الاحد الموافق الخامس عشر من ابريل

كانت السفينة تايتانيك قد اختفت تماما عن سطح المياه هي ومن عليها من مئات

الركاب0

وبدات قوارب النجاة تشق طريقها عبر المحيط في اتجاهات مختلفة ودون هدف

منشود،وسط ظلام الليل والبرد القارص ولم يكن هناك ما يؤنسها في هذا الليل

المخيف الا بعض النجوم التي تناثرت في السماء هنا وهناك والتي لم تضئ بنورها الا

القليل من هذا الظلام الحالك0

واشتد البرد بركاب القوارب فحاولوا عبثا ان يدفئوا انفسهم بما استطاعوا ان ينجوا به

من السفينة من فراء و(ارواب )خاصة وان البعض منهم قد هرع الى قارب النجاة

بملابس النوم فلم يسعفه الوقت لالتقاط اي شئ وكان اتعس هؤلاء في هذا البرد

القارص هم من قفزوا من السفينة الى المياه الجليدية وسبحوا في الماء حتى وصلوا

الى القوارب فكانوا يرتجفون بشدة وامتلا شعرهم وملابسهم بقطع الجليد التي

علقت

بهم اثناء السباحة0

ولم يحالف التوفيق احد قوارب النجاة الممتلئة بالركاب فانقلب بهم في المياه وكم كانت

من فترة مؤلمة امضاها ركاب هذا القارب والذي بلغ عددهم الثلاثين في الاحتفاظ

بقاربهم من الغرق وسط تلك المياه الجليدية فحاولوا جاهدين الوقوف على جانبي

القارب حتى يحتفظوا به عائما على سطح المياه الجليدية التي اخذت تندفع الى

ارجلهم فتتخلل برودتها الشديدة الى عظامهم فتؤلمهم اشد الالم0

ولم يستطع بعضهم الاحتفاظ بتوازنه فسقط في المياه الجليدية فكان على ركاب هذا

القارب السيئ الحظ مهمة اخرى شاقه وهي محاولة جذب زملاؤهم من تلك المياه

الجليدية المؤلمة0

ولم ينس ركاب احد قوارب النجاة هؤلاء الاشخاص الذين وثبوا إلى المياه اثناء غرق

السفينة فعادوا مرة اخرى إلى مكان السفينة يحاولون التقاط ما يمكن التقاطه من

هؤلاء الاشخاص من وسط المياه ولكن كانت برودة هذه المياه الجليدية كافية تماما

للقضاء عليهم في فترة قصيرة من الوقت فلم يوفق هذا القارب الشهم في العثور الا

على شخص واحد كان عائما على باب خشبي من ابواب السفينة وكم كانت لحظة

غامرة بالسعادة حين راى هذا الانسان التعيس قارب النجاة يتجه اليه0

السفينة كارباثيا

قضى ركاب القوارب الناجون من الهلاك ساعات طويلة عبر

مياه المحيط وسط الليل الحالك والبرد القارص سابحين بقواربهم الى المجهول وكلهم

ياس وحيرة في هذه الوحدة القاسية عبر هذا البحر الواسع الممتد،فمرت بهم

الساعات كانها سنوات طويلة فلم يكن هناك اي امل في النجاة 0

وعندما بدا الليل يزول وبدات السماء تنير كانت المفاجاة0

فظهرت فجاة انوار مضيئة تقترب من بعيد ناحية القوارب لقد كانت انوار السفينة كارباثيا

التي كانت تسير في رحلة من رحلاتها عبر المحيط وكانت على بعد حوالي 58 ميلا من

القوارب 0

ويالها من سعادة غامرة احس بها ركاب القوارب حين لمحوا تلك السفينة من بعيد

فراحوا يشدون انتباهها لهم بشتى الطرق فاخذوا يصفقون ويهللون ويلوحون كما

استطاع بعضهم ان يشد انتباهها بالانوار المضيئة فاستخدموا ( البطاريات )وقاموا

باشعال النيران بمناديل اليد والاوراق وغيرها0

ونجحت المحاولات العديدة التي قام بها ركاب القوارب لشد انتباه السفينة كارباثيا التي

غيرت من طريقها وسارت في اتجاه القوارب 0

ومع بداية ظهور الشمس وقدوم يوم جديد كانت السفينة كارباثيا قد وصلت الى القوارب

لتبدا في اغاثتها0

كان مجيء سفينة الاغاثة لركاب هذه القوارب الضالة هو منتهى املهم فتعلقت بها

انظارهم جميعا في فرحه وسعادة غامرة وبدات السفينة تقوم بنقل الركاب الى

سطحها قاربا بعد الآخر حتى تم اغاثة جميع الركاب وهيات لهم العناية الالهية فرصة

للنجاة بعدما كانوا فيه من ياس وفزع0


السفينة كارباثيا التي انقذت العديد من ركاب تيتانك

قوارب النجاة في السفينة كارباثيا تعد للارسالها لاستقبال الناجون من

تيتانك

قوارب النجاة تحمل الناجون من الغرق

ارثر هنري روسترن قبطان السفينة كارباثيا

هارولد توماس موظف اللاسلكي بالسفينة كارباثيا

يتبع بالحلقة التاليو بعنوان ( الفضيحية )



ملك ملكنى غير متواجد حالياً   رد مع اقتباس

اعلانات